“ARAB DEVELOPERS” تخطط لتسليم 2000 وحدة بمشروعاتها خلال العام الجارى

تخطط مجموعة “ARAB DEVELOPERS HOLDING” لتسليم ما يزيد على 2000 وحدة بمشروعاتها خلال العام الجارى، وضخ استثمارات فى الإنشاءات بقيمة 1.5 مليار جنيه خلال 2022.

والتقى مسئولو مجموعة ARAB DEVELOPERS HOLDING عملاء الشركة بمشروع “Nyoum Assiut”، خلال حفل نظمته الشركة فى مدينة ناصر “غرب أسيوط” وأحياه الفنان أحمد عدوية، وحضره عملاء الشركة وكبار الأعيان والعائلات بمحافظة أسيوط.

وقال جمال فتح الله، رئيس مجلس إدارة مجموعة “ARAB DEVELOPERS HOLDING”، إن الشركة التقت عملاءها بمشروع “Nyoum Assiut” وذلك للتعريف بآخر المستجدات التى شهدتها الشركة، والتى كان أبرزها تغيير الاسم من “بورتو جروب” إلى “المطورون العرب القابضة”، وكذلك الكشف عن الخطط المستقبلية للشركة فى حضور عملائها.

وأضاف أن هذا يأتى فى إطار نظرة الشركة لعملائها باعتبارهم شركاء نجاح وجزءا من نسيجها وليسوا مجرد أصحاب وحدات تقوم الشركة ببنائها، وبالتالى كان لابد من الوقوف على آخر المستجدات وتعزيز عنصر الثقة مع عملاء الشركة، بالإضافة إلى التعرف على ردود أفعال العملاء والتواصل المباشر معهم.

وأشار إلى أنه مع دخول مستثمرين عرب فى هيكل مساهمى الشركة، تقرر تغيير اسمها من “بورتو جروب” إلى “ARAB DEVELOPERS HOLDING”، وذلك ليتماشى مع رؤية مجلس الإدارة الجديد ورغبته فى وجود تغييرات جوهرية وشكلية تساهم فى تعزيز سمعة الشركة بالسوق العقارى.

وقال إن الشركة لديها استراتيجية عمل جديدة قائمة على عدة محاور أبرزها الالتزام مع عملائها والحفاظ على ثقتهم ومستوى رضائهم، بالإضافة إلى الاستمرار فى تنفيذ مشروعاتها الحالية، كما تستهدف الشركة تحقيق مبيعات تعاقدية تتجاوز 2 مليار جنيه خلال 2022.

وأوضح أيمن بن خليفة، الرئيس التنفيذى لــ”ARAB DEVELOPERS HOLDING”، أن تغيير اسم مشروع “بورتو أسيوط” إلى “Nyoum Assiut” يأتى ضمن خطة الشركة، حيث أصبحت العلامة التجارية لـ”ARAB DEVELOPERS HOLDING” تضم علامتى “Nyoum” والمخصصة للمشروعات السكنية التى تنفذها المجموعة، و”Sia” والمخصصة للمشروعات الساحلية، وتم تغيير العلامة التجارية للمشروعات لعلامة “Nyoum” أو “Sia” بحسب نشاط المشروع.

وقال إن الشركة اتجهت لمدينة ناصر “غرب أسيوط” وبالتحديد على طريق الهضبة المزدوج الذى يربط مدينة أسيوط بطريق القاهرة الصحراوى الغربى، وعلى بعد 15 دقيقة من مدينة أسيوط القديمة، و4 كيلو مترات فقط من مطار أسيوط ما يجعله قريبًا من جميع وسائل النقل والانتقال الرئيسية.

وأشار إلى أن المشروع يقع على مساحة 390 ألف متر مربع، وتم إطلاقه عام 2020، وهو مشروع سكنى متكامل ويضم مدرسة دولية وفندق ونادى اجتماعى وملاعب رياضية، بالإضافة إلى 1819 شقة و357 فيلا و72 محلات تجارية، مما يجعله مشروعا متكاملا للعملاء.

وأضاف أن مجموعة “ARAB DEVELOPERS HOLDING” كانت من أوائل المستثمرين فى هذه المدينة الجديدة الواعدة وهو ما يعكس إصرار الشركة على أن تكون جزءا من خطة الدولة للتنمية، بالإضافة إلى التوجه لمناطق جديدة تتأكد الشركة من وجود مستقبل استثمارى لها.

وأوضح أنه وفقا لما أعلنته وزارة الإسكان فإن حجم الاستثمارات التى تم تنفيذها بالمدينة حتى الآن بلغت 2.2 مليار جنيه، تتضمن تنفيذ مشروعات بنية تحتية ومرافق، بالإضافة إلى تنفيذ مشروعات سكنية بتكلفة 1.1 مليار جنيه، لافتا إلى أن وضع الدولة لنواة التنمية فى المدن الجديدة جاذب رئيسى للاستثمار فى تلك المدن.

وقال إن الشركة تخطط لتسليم ما يزيد على 2000 وحدة بمشروعاتها خلال العام الجارى، مشيرا إلى أن الشركة تخطط لضخ استثمارات فى الإنشاءات بقيمة 1.5 مليار جنيه خلال 2022.

Similar Posts